منتدى لبنان
مرحبا بزائرنا الكريم

هذه اللوحة تفيد انك غير مسجل

يسعدنا كثيرا انضمامك لأسرة منتدى لبنان

تسجيلك يخول إليك الذخول مجانا إلى علبة الدردشة
دخول
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


شاطر
اذهب الى الأسفل
إلياس المغترب
إلياس المغترب
نائب مؤسس الموقع
رقم العضوية : 2
الدولة : غير معروف
عدد المساهمات : 7389
نقاط : 353619
السٌّمعَة : 28
تاريخ التسجيل : 22/12/2012

معاناة مهاجر لبناني غير شرعي في بلجيكا  Empty معاناة مهاجر لبناني غير شرعي في بلجيكا

في الإثنين أبريل 01, 2013 11:41 am

معاناة مهاجر لبناني غير شرعي في بلجيكا  3de50545_version4_soriaLebnan_340_309_






لبنانيون يذهبون إلى البلاد الأوروبية طمعاً في الاستقرار، وهرباً ممّا يعدّونه جحيماً في أوطانهم. في بلجيكا أحوال «المهاجرين» متشابهة، لكن أغلبهم يؤكدون أن أهدافهم تحولت من الاستقرار هناك، إلى الحصول على «أي ورقة»... هنا بعض القصص التي عاشها مهاجرون أثناء بحثهم عن طريقةٍ تشرّع وجودهم في البلاد

لم يخطر في بال رامي أنه سيتحول إلى لاجئ في بلجيكا. ظنّ كأغلب اللبنانيين الذين يسافرون إلى الخارج أن حصوله على الجنسية الأوروبية لن يستغرق وقتاً طويلاً. الشاب العشريني لم يتمكن حتى اليوم، بعد سنةٍ من سفرهِ، من الحصول على إقامة دائمة. المهم في الأمر أنه يعترف بأن هجرته حصلت بطريقةٍ غير شرعية، فقد قدم طلباً إلى السلطات الرسمية البلجيكية بعد وصوله إلى العاصمة بأيام للحصول على اللجوء السياسي. ادعى أنه مضطهَد في لبنان لأسبابٍ دينية (طائفية بالمعنى اللبناني).


يتردد رامي بالحديث عن قصة لجوئه عبر منبر إعلامي. يخاف أن تعلم السلطات البلجيكية بتفاصيل قدومه غير الشرعي إلى بروكسل. ينطلق من هذه النقطة ليروي مشاكل يومية تواجهه وتحرق أعصابه. لا يملك رامي تأشيرة عمل قانونية، ما يعني عدم قدرته على العمل بصورةٍ قانونية، وليس بإمكانه اقتناء سيارة أو قيادتها بصفة قانونية، ولا يستطيع بالتالي الحصول على منزلٍ. زادت السلطات البلجيكية طين رامي بلة، إذ رفضت طلبه اللجوء السياسي فيها، لكنه حاول استئناف القرار، وراح يبحث عن محامٍ جيد.


في إطار الحديث عن المحامين، يشدد رامي على أن ثمة محامين معروفين متخصصين في مثل هذه القضايا، وقد يستطيع تحصيل الإقامة الشرعية في أوروبا. «يسيطر عليّ هاجس الخوف من رجال الشرطة يومياً»، يقول غاضباً، لكنه لا يلبث أن يتنفس الصعداء: «جحيم الشرطة الأوروبية أسهل بكثير من الجحيم في بلادنا».




الرجوع الى أعلى الصفحة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى